مشاعر مكبوتة

مشاعر مكبوتة

في زِحامِ الحياةِ وتقلُباتِها، نتعرضُ للكثيرِ من المواقِفِ والصَّدمات، حتى أنَّهُ

لا يَسَعُنا الوقت للتَّقبُل، فما أنْ تنْتهي الصَّدْمة الأولى إلَّا وأتتْ الأُخرى كحلِيفٍ لها،

إلى أنِ امْتلأتْ قُلوبُنا وأُنْهِكت أجْسَادُنا، فلا مجالَ للتًّعْبِير، ولا قُدْرةٌ على الْقوْل، لذا اخْترْنا أن نستمرَ بِصَمْت، حتَّى أصْبحنا كَبُرْكانٍ هائج، قابِلٍ للانْفِجارِ في أيِّ وقْت.

“إِنَّ خَطِيئَةَ اَلْكِتْمَانِ يَا عَزِيزِي، أَنْ تَبُوحَ فِي اَلْوَقْتِ اَلْخَاطِئِ”

لقد قمت بطرح سؤال في إحدى الأيام، عن سبب رفض الناس للتعبير عما يشعرون به؟

فكانتْ الإجابات مُتنوعة، فالبعض قال أنَّهُ لا يُعبر بسبب خوفِه من رداتِ فعلِ الأشخاص الذين حولِه، والبعض الآخر كان يخشى أن يتم استغلالَهُ أو الاستهتارِ بمشاعِرِه، أما الجزء الأخير، فكان يرى أن التَّعْبير عن المشاعِر ضَعْف ومضْيَعةٌ للْوقْت، فلكلٍ منهم وجهة نظر مُخْتلِفة، لكنَّ الأغلب اختارَ الكتمان كحل نهائي.

إنَّ مُعظم الناس يلجؤون للكتمان، اعتقادًا منهم أنه هو الطريقة الأنسب للنسيان والتغاضي، لكن في الحقيقة، هم لا يعلمون مدى تأثيرْ ذلكَ عليهِم، وأنه مع مرورِ الوقت سوف تتحول هذه المشاعر لتصرفاتٍ سلبية، مثل: الغضب، الضيقة المفاجئة، العزلة، الألم النفسي، الحزن، والبعد عن خوض النقاشات وتكوين العلاقات. لذا فمن المُهِم، والمُهِم جدًا أن يُعبِّرَ الإنْسان عن مشاعِرِه ويُنفسُ عنها، حتى يُصبح آمن وسعيد من الداخل، فينعكس ذلِك على ردات فِعلِه، فتكون طبيعية نابعة من مشاعر حقيقية، وليست هجومية او انسحابيه نابعة من كبت مُزمِن.

وللتعبير طُرُق كثيرة منها:

  • 1- أن يجلس الشخص مع نفسهِ ويُحاول فهم سبب هذه المشاعِر، ولماذا يشعُر بِها.

٢- أن يعيش الشخص هذه المشاعر بِكُل ما فيها، ولا يُحاوِل قمعها، بل بالعكس يُعطيها مساحتها الكاملة، ليستطيع التعامُل معها بشكل صحيح فيما بعد.

3 – ألا يلوم الشخص نفسه على هذه المشاعر ويؤنِّب ذاته، بأن يقول: أنا استحق ذلِك، أنا ضعيف، أنا مخطئ، أنا سيئ، وأنا غير جدير بالثقة، لأنَّ كلَّ هذه الرسائل السلبية ستمنع الشخص من أن يُمارس انسانيته، فهذه عواطِف بشرية طبيعية، قد يمرُ بِها الجميع، فمن الطبيعي أن يمر الإنسان بلحظات من الفرح والحزن، الغضب والسكينة، الحب والكره، وجميعها مشاعر حقيقية تحدث نتيجة التعرض لمواقف متفاوتة، وهي التي ُتسهِم في تكوين الاستجابات وردّات الفعل المختلفة.

4-التفريغ، وليس شرط أن يكون فضفضة فقط، فلهُ عدة وسائل، منها: دعاء الله ومناجاته عزَّ وجل، المشي والرياضة، الاستحمام بالماء البارد، اختيار شخص جدير بالثقة مثل صديق، أخ، أب، أم، أو حتى زميل، أهم ما في الأمر أن يكون ذلك الشخص واعي، بحيث يهتمُ لأمرِك، ويستمعُ إليك. وأخيرًا وليس آخرَا التنفيس عن طريق الكتابة والتدوين

والتفريغ عن طريق الكتابة هو  أسلوب فعال في العلاج النفسي، يساعد الأشخاص في التنفيس عن مشاعرهم، والتحرر من مخاوفِهِم، وذلك من خلال الكتابة الحرة، بحيث يتم تفريغ كافة المواقف والأفكار والأحاسيس وعلى الورق، كما يتم الشعور بها وبطريقة بسيطة، دون الحاجة إلى استخدام الكتابة الابداعية، تساعد هذه التقنية على النظر للأمور بطريقة مختلفة وواقعية، كما تساعد على ترتيب الأفكار العشوائية المفرطة، والتنفيس عن المشاعر السلبية المكبوتة، مما يجعل المشكلة أكثر سهولة في التعامل، لأنه أصبح من الممكن رؤيتها وتحديدها.

إن عملية التفريغ عملية مهمة في تحسين الصحة النفسية، فلا تتهاون بها.

 

أخيرًا: قد يسْتصْعِبُ عليْكَ البَوْح بمشاعِرِكَ السلبية فتكبِتُهَا، لكن ذلك لا يُعينُك على تخطيها، بل يُثقِلُها عليك.

ومضة: إِنَّ اَلْمُعَالِجَ اَلنَّفْسِي خِيَارْ جَيِّد وَآمِن، فَهُوَ لَا يُنْصِتُ إِلَيْكَ فَقَطْ، بَلْ يُمْكِنُكَ مِنْ حَلِّ مُشْكلَاتِك، وَمَعْرِفَةِ كَيْفِيَّةِ اَلتَّعَامُلِ مَعَهَا.

بشائر الكريديس.


التعليقات 0

اترك تعليقا

التسجيل ليس مطلوب



عند التعليق انت توافق على الشروط والاحكام سياسة الخصوصية

لماذا نحن

مشاعر مكبوتة

نقدم في مركز مطمئن للعلاج النفسي العديد من الخدمات التي تعزز من صحة الفرد النفسية وبدون دواء، من خلال ضم مجموعة من الكفاءات البشرية المتميزة والمتخصصة في عدة مجالات بهدف الوصول لأعلى معايير الجودة في تقديم خدماتنا.

  • في مركز مطمئن نحترم القيم والمعتقدات الشخصية لعملائنا وثقافاتهم وخلفياتهم ووجهات نظرهم وعواطفهم، بالإضافة إلى وقتهم، ممَّا يعكس مشاعر الثقة والأمان والرفاهية في البيئة العلاجية.
  • في مركز مطمئن نعمل على اتخاذ كافة التدابير التي بدورها تحافظ على خصوصية وثقة جميع عملائنا.
  • في مركز مطمئن نعمل على ضمان رحلة علاجية مُرضية تغرس في نفوس عملائنا الرضا التام تجاه رفاهيتهم وتحقيق الذات.

التدريب

يقدم مركز مطمئن للعلاج النفسي مجموعة متنوعة من البرامج التدريبة للأخصائيين النفسيين وتأهيلهم لممارسة العلاج النفسي وفق أحدث الفنيات العلاجية على أيدي خبراء ومختصين.

علاج غير دوائي

يقدم مركز مطمئن للعلاج النفسي خدماته المتعلقة بالصحة النفسية والاستشارات الأسرية والعلاج السلوكي المعرفي دون استخدام الأدوية.

اخصائيون ذو خبرة

يتميز مركز مطمئن للعلاج النفسي بضمه لنخبة من الأخصائيين المتميزين ذوي الخبرة العريقة والكفاءة العالية في مجال العلاج النفسي.